العدد 109 - السنة العاشرة – صفر 1417هـ – حزيران 1996م

قسم أربكان

قسم أربكان

في 8/1/1996 عقد مجلس النواب التركي المنتخب جلسته الأولى لأداء اليمين الدستورية. وتقدم نجم الدين أربكان ونواب ” حزب الرفاه” ال ” 158″ واحدا بعد الآخر يؤدون القسم الذي من ضمنه ” أقسم باحترام مباديء الديمقراطية والعلمانية للجمهورية ومباديء أتاتورك “.

وبعد أن شكل أربكان حكومته في 8/7/1996 بالاشتراك طانسو شيلر قام برفقتها بزيارة ضريح مصطفى كمال وكتب هناك في سجل التشريفات مخاطبا مصطفى كما قائلا : ” إنني مملوء محبة وإيمانا وعزيمة على تعزيز الجمهورية التي أسستها”.

أربكان هذا كان قد قطع على نفسه عهدا أن لا يزور ضريح مصطفى كمال وكان قد أقام دعوى متهما طانسو شيلر بالسرقة والفساد. وكان قد تقدم ببرنامج واعدا الأمة بمجموعة من الوعود الإسلامية. ولكنه نقض العهود وأخلف الوعود.

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : ” آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب ، وإذا وعد أخلف ، وإذا اؤتمن خان “.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *