العدد 53 - السنة الخامسة – العدد 53 – صفر 1412هـ الموافق أيلول 1991م

أخبار المسلمين في العالم

حكومة تونس تعتقل 80 من حزب التحرير

نشرت جريدة (الحياة) في 29/08/91 في خبر من تونس ما يلي: “أفادت مصادر إعلامية أن 80 شخصاً ينتمون إلى (حزب التحرير الإسلامي) اعتقلوا أخيراً، وأن التحقيقات بدأت بعد كشف مركز قيادة الحزب في ضاحية سكرة شمال العاصمة مطلع الشهر الجاري. وأوضحت المصادر أن أمير الحزب في تونس والذي يعمل مقاولاً، كان ينسق مع مقر قيادته في ألمانيا… وأنه كان يتلقى تبرعات مالية من التونسيين العاملين في ألمانيا، ومنشورات سرية كانت تصل بواسطة البريد إلى أعضاء الحزب في تونس.

وأضافت أن التحقيقات كشفت وجود خطة للتسلل إلى الأجهزة الحساسة من أجل التحضير للاستيلاء على الحكم (واستئناف الخلافة الإسلامية). وأكدت أن أجهزة الأمن ضبطت وثائق ومنشورات سرية فأصدرت أوامر باعتقال 80 عضواً في الحزب من محافظات مختلفة، وبينهم مدرسون ورجال أعمال وأطباء ومهندسون ومطرودون من الخدمة العسكرية. وزادت أن قوات الدرك التي تابعت التحقيق في القضية ضبطت مطبعة تابعة للحزب وآلات كاتبة وكميات كبيرة من الكتب والمنشورات السرية”. .

الرئيس السوداني السابق سوار الذهب

سئل المشير عبد الرحمن سوار الذهب عن سبب مرافقته للفريق عمر البشير في أول وفد سوداني توجه بعد نجاح انقلاب حزيران (يونيو) 89 إلى الكويت وقطر فقال: إنه فعل ذلك استجابة لطلب من البشير “لأنني كنت أعرف أن جون قرنق حصل على أسلحة من إسرائيل ودول غربية، وأصبح يملك للمرة الأولى آليات مدرعة كالدبابات والمركبات المصفحة”. وعن اتصالاته بالنميري قال: إنه لا توجد أي اتصالات بينه وبين نميري. ولكنه قال إنه شعر بأن الأخير غير راض عما تم في عام 1985 “وأنا أحاول أن ألتمس له العذر في ذلك لأنه لم يكن معنا عندما اضطررنا إلى استجابة رغبة الجماهير وإنهاء سلطة ثورة أيار (مايو)”.

(الوعي) هذا القول يُري بوضوح أن الخط السياسي من نميري إلى سوار الذهب إلى البشير هو هو. .

ديون الاتحاد السوفياتي

حين تولى غورباتشوف السلطة في بلاده عام 1985 كان دَيْن الاتحاد السوفياتي 28 بليون دولار، قفز في عام 1990 إلى 60 بليون دولار، وهنالك 40% من صادرات الدولة تذهب لسداد فوائد الديون الخارجية.

حكومة السودان تتهم وحزب الأمة ينفي

في 23/08/91 أصدرت الحكومة السودانية بياناً اتهمت فيه عسكريين ومدنيين يعملون بدعم أجنبي لقلب نظام الحكم السوداني. وجاء في البيان: “فقبضت (الأجهزة الأمنية) على عشرة ضباط في الخدمة وبعض الضباط المتقاعدين (12 ضابطاً) ومجموعة قليلة من المدنيين”. وكشفت الأخبار أن المعتقلين غالبيتهم من جماعة الصادق المهدي زعيم حزب الأمة. وقد نفى حزب الأمة ذلك واعتبر أن بيان الحكومة ملفق.

علماً أن الحكومة كانت قد اتهمت مجموعة (تابعة لحزب الأمة) بمحاولة انقلاب في نيسان 1990 وأعدمت عدداً منهم.

(الوعي) هذا يرى بوضوح أن حزب الأمة وحكومة السودان الحالية هما على طرفي نقيض.

نصارى البلاد العربية يعقدون مؤتمراً في لبنان

بناء على توجيه من البابا (الفاتيكان) اجتمع بطاركة الكاثوليك من مصر والأردن والعراق وسوريا ولبنان في مؤتمر في بكفيا – لبنان من 19 إلى 24 من آب 1991. وقد بحثوا في مؤتمرهم القانون الكنسي (الكاثوليكي) الجديد لكنائس الشرق الذي يبدأ تطبيقه في تشرين الأول 91. ولكن الغرض الذي هدف إليه البابا وهدف إليه البطاركة هو وقف هجرة نصارى الشرق إلى بلاد الغرب. قال البطريك صفير (موارنة): “وكم يحز في القلب أن نرى ما تسببه الهجرة من نزيف لا يزال متواصلاً، وهل يمكن أن نتمثل أرضاً ولد فيها المسيح وعاش ومات، تصبح مهددة بالإقفار من المسيحيين” وأضاف صفير: “لأننا نعيش منذ فجر المسيحية وقبل ظهور الإسلام في هذه المنطقة” وأضاف: “أصبح المسيحيون كأنهم غرباء في منطقة كانوا أول من استوطنها وعمّرها”. وقال: “أن للبنان وجهاً مسيحياً مميزاً وأن المسيحيين يحملون فيه رسالة خاصة” وقال القائم بأعمال السفارة الباباوية: “إن السينودس (الاجتماع) هو من أجل لبنان” مشيراً إلى الأهمية التي يعلقها البابا على الحوار مع المسلمين.

وبعد أن اختتم الكاثوليك مؤتمرهم في بكفيا دعا البطرك صفير بطاركة الأرثوذكس في الشرق إلى بكركي ودعا رؤساء الطوائف الإسلامية ودعا الرؤساء الهراوي والحسيني وكرامي. وقد لبى الرؤساء السياسيون ولبى الأرثوذكس واعتذر المفتي القباني واعتذر الشيخ شمس الدين.

وأعلن صفير في رسالة البطاركة الكاثوليك بشأن القدس ما يلي: “إيجاد صيغة فريدة لها يشعر كل مؤمن بالله مسيحياً أم يهودياً أم مسلماً أنه على قدم المساواة مع غيره من غير استثناء”.

متفرقات

l أعلن وكيل وزارة الصحة العراقية أن 14333 طفلاً عراقياً دون سن الخامسة قد توفوا منذ آب 1990.

l اللجنة التشريعية في البرلمان المصري تناقش الاتهامات لتسعة نواب بتجارة المخدرات.

l أحد الأصنام التي أزيلت من ساحات موسكو كان تمثال (سفيردلوف) وسفيردلوف هذا كان يهودياً تولى قتل القيصر أيام الثورة البلشفية، وهو من أوائل محرري صحيفة البرافدا، وقد ترأس اللجنة التي وضعت أول دستور للاتحاد السوفياتي، وكان بعد تلك الثورة رئيساً للمجلس التنفيذي المركزي الذي يعادل منصب رئيس الدولة، وكان أيضاً أحد اليهود الثلاثة البارزين في الثورة البلشفية التي غيّرت معالم روسيا، أما اليهوديان الآخران فهما: تروتسكي، وكانمانوفيتش.

l الشيوعيون العرب وكذلك من يُسمّون باليساريين يقفون حيارى مشدوهين حيال ما جرى لأسيادهم في موسكو، اللهم لا شماتة، نقول لهم: العوض بسلامتكم في الماركسية.

l صرح الأمين العام السابق لحركة النهضة التونسية المحامي عبد الفتاح مورو قائلاً: “إنه قطع علاقاته مع رئيس الحركة المقيم خارج تونس السيد راشد الغنوشي قبل تعليق عضويته في (النهضة) وأوضح أنه ينوي إنشاء تنظيم جديد لا علاقة له بالنهضة ولا بالأحزاب السياسية الأخرى”.

l نشر نائب رئيس تحرر صحيفة (أخبار اليوم) المصرية قولاً صدر عن غورباتشوف عام 1987 يقول إن الرئيس السوفياتي قال للصحافيين في معرض رده على أسئلتهم حول السماح بهجرة اليهود السوفيات بعد أن ضرب بيده على الطاولة قال للصحافيين: “هذه أمور من صميم المسائل الداخلية السوفياتية، وأنا لا أسمح لأحد بالتدخل في شؤوننا” أين أصبحت شؤونه الداخلية هذه؟.

l السلطات الأردنية اتهمت مجموعة من الناس بالتخطيط لخطف ابن الملك، وعادت السلطات نفسها ونفت ذلك الاتهام.

l حكومة اليهود انزعجت من انتقاد النظام المصري لسياسة شارون وقالت حكومة اليهود: “إن شارون لا ينفذ سياسة خاصة به وإنما هو ينفذ سياسة الحكومة الإسرائيلية كلها” لذلك فهي تعتبر الهجوم على شارون يطال الحكومة الإسرائيلية كلها.

l وزير خارجية روسيا الجديد قال للصحافيين ملخصاً سياسة بلاده المستقبلية: “إننا نحاول نقل الاتحاد السوفياتي إلى مصاف الدول المتحضرة” وهذا اعتراف صريح بأن بلاده كانت ولا زالت في مصاف الدول المتخلفة بالرغم من أنها كانت تعتنق الشيوعية كمبدأ، وكانت تعتبر نفسها ثاني أكبر دولة في العالم.

l عقدت (المقاومة الإسلامية الأفغانية) اتفاقاً مع الاتحاد السوفياتي تعهدت المقاومة بموجبه بعدم التسلل إلى الجمهوريات السوفياتية التي يقطنها المسلمون.

l اتهم أحد أحزاب المقاومة الأفغانية إيران بأنها تريد تقسيم أفغانستان واتهمها أيضاً بأن أسلوبها بعيد عن الصداقة والديبلوماسية ويتميز بطابع تهديدي، وصرح مسؤول في حزب الاتحاد الإسلامي أن حزبه وحزبان آخران لن تشارك في مؤتمر طهران في أواخر آب 1991م.

l نشرت مجلة بيروتية هذا الخبر تحت عنوان (هذا ما بقي من السوفيات) أقيم في صالة البكاديللي في بيروت الاستعراض السوفياتي العالمي (إكساناشو) بحضور حشد من الوجوه الدبلوماسية والفنية الإعلامية. وتضمن الاستعراض السوفياتي تابلوهات فنية وألعاب بهلوانية وجمبازاً وألعاباً في الخفة والسحر، ورقصة الدواليب، إضافة إلى وصلات تميزت بالمهارة والرشاقة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *