العدد السابع - السنة الأولى – ربيع الآخر 1408هـ – الموافق كانون الأول 1987م

أخبار المسلمين في العالم

أخبار المسلمين في العالم

الأميركيونْ يَدْخلونَ في دِينِ اللهِ أفواجاً…!

ذكرت صحيفة (داكنز نيهتر) السويدية، أن الإسلام بدأ ينتشر في الولايات المتحدة الأميركية بسرعة مذهلة. وتقول الصحيفة بأن الأميركيين، وبالأخص السود منهم، يدخلون في الإسلام أفواجاً أفواجاً، كما يلتحق بهم المهاجرون من بلدان شرق آسيا والشرق الأقصى.

وأضافت الصحيفة أن معدل بناء المساجد في أميركا هو بناء مسجد واحد في كل أسبوع. ونقلت إحصاءات رسمية قدمها مركز إعلام الاتحاد المسيحي في بريطانيا تقول بأن معدل بناء المساجد في أميركا هو مسجد أو مركز إسلامي واحد في كل أسبوع.

ونقلت الصحيفة عن المركز المذكور قوله بأن انتشار الإسلام وتأسيس المراكز الإسلامية والمساجد في أميركا لم يسبق له مثيل من قبل. وقد ازداد عدد الذين دخلوا في الإسلام من الأميركيين البيض والسود.

وذكرت الصحيفة في تقريرها بعنوان (انتشار الإسلام في أميركا) بأن انتشار الإسلام في أميركا ملحوظ الآن أكثر من أي وقت مضى.

موقف عنصري ضد العمال المسلمين في بلجيكا

شن وزير الداخلية البلجيكي هجوماً على المهاجرين المسلمين الذين يعيشون في بلجيكا، وذلك في حديث مع مجلة (اكسكلوسف) البلجيكية واسعة الانتشار. فقد شبّه الوزير وضع بلجيكا بوضع روما القديمة عندما حاصرها (البرابرة)، وصرّح أن (البرابرة) الذين يعنيهم هم المسلمون (العرب والأتراك واليوغسلاف)، مؤكداً أن هؤلاء القوم يأتون من بعيد ولا يشتركون معنا في أي جانب من الحضارة الغربية. وعندما أراد الوزير أن يعتذر، قال إنه يقصد بكلمة (برابرة) معناها القديم وهو (الغرباء).

وقد استطرد الوزير إلى القول بأنه يجب عدم السماح لبرابرة العصر الحديث – المسلمين – بتحطيم الحضارة البلجيكية المعاصرة. ودعا إلى زيادة النسل في بلاده لمواجهة أمواج (البرابرة) الجدد الذين يعيشون في بلجيكا.

وقد أثارت تصريحات الوزير ضجة إعلامية كبيرة. وعلى كل حال، فإن كلام الوزير يشير بوضوح إلى مدى الحقد الصليبي الكامن في نفوس الأوروبيين تجاه الإسلام وأهله.

ملاحقة الشباب الملتزم في الجيش التركي

أصدر رئيس أركان الجيش التركي؛ الفريق أول (نجدت اورغ) تعميماً طلب فيه من كل قادة القوات المسلحة إخراج المسلمين “الذين لهم نشاطات دينية إسلامية” في الجيش، وخلال 24 ساعة.

هذا ما نشرته صحيفة (مليت) التركية، وأضافت أن قادة الجيش التركي أيدوا هذا الخبر، ولكنهم امتنعوا عن التصريح حول الدوافع التي تكمن وراء هذا الإجراء.

وأضافت الصحيفة أنه خلال الأشهر الستة الماضية تمَّ إخراج أكثر من (100) طالب من المدارس العسكرية لاتهامهم بممارسة نشاط ديني، وارتباطهم بمؤسسات دينية، وأن أغلب هؤلاء الطلاب هم من المدارس العسكرية (هيبلي) في استانبول و(أشكلاوكولئي) في (بورصة). كما يجري الآن وبنشاط واسع، التحقيق في القطاعات العسكرية الأخرى لمعرفة المخالفين للنظام العلماني الكافر في تركيا.

تراجع المسؤولين في جامعة أسيوط عن قرارهم

أخيراً تراجع المسؤولين في جامعة أسيوط عن قرارهم بمنع ارتداء النقاب في حرم كليات الجامعة. وذلك بعد الضغوط التي مارسها الطلبة المسلمين على إدارة الجامعة للتراجع عن قرارها.

ويذكر هنا بأن الطلبة المسلمين، وخلال العاميين الدراسيين الماضيين، قد سيطروا على اتحادات الطلبة في جميع كليات الجامعة تقريباً.

وقد قام الطلاب المسلمون بمنع الاختلاط بين الطلاب والطالبات في حرم كليات الجامعة.

تصويب: جاء في العدد الماضي من (الوعي) أن قراراً أصدره رئيس جامعة أسيوط يمنع الطالبات من ارتداء الجلباب في أنحاء الجامعة. والصحيح أن القرار حظر على الطلاب الشباب من ارتداء الجلباب، وقد اقتضى التصويب.

فوز الطلبة المسلمين بجميع مقاعد الاتحادات الطلابية في السودان

ذكرت وكالة – أ ف ب – من الخرطوم، بأن طلبة التيار الإسلامي فازوا في 19 تشرين الأول الماضي. بمجموع مقاعد مجالس اتحادات الطلبة في الجامعة الرسمية بالخرطوم، والجامعة الإسلامية في أم درمان، والتي تمثل امتداداً للعاصمة السودانية.

فقد فاز الإسلاميون بجميع المقاعد في جامعة الخرطوم، وهي أكبر جامعات السودان، وهزموا بذلك ائتلافاً من الأحزاب الأخرى بما في ذلك حزب البعث والشيوعيين.

وفي جامعة أم درمان الإسلامية، والتي ظلت لعهد طويل معقلاً للطلبة اليساريين وللشيوعيين (الكفار) بالذات، فاز طلاب (الطلبة المسلمون) بجميع مقاعد مجلس اتحاد الطلبة ضد تحالف بين حزب (الأمة) و(الحزب الاتحادي الديمقراطي).

(الإسلام قوة جديدة في العلاقات الدولية)

ذكرت وكالة – أ ف ب – من باريس، بأن المعهد الفرنسي للعلاقات الدولة قد خصص أحد موضوعاته الرئيسية في التقرير السنوي الصادر عنه لبحث موضوع (الإسلام… قوة جديدة في العلاقات الدولية). فحلّل نتائج العودة المشهودة للإسلام في العالم الإسلامي، وانعكاساتها على العلاقات الدولية.

وذكر التقرير أن “الدولتين العظميين عاجزتان نظرياً عن مواجهة تيار يزداد ضدهما، ويعتزم التطوّر على حساب نفوذهما”، وهو التيار الذي سمّاه التقرير بـ (الظاهرة الإسلامية الأصولية).

انتشار الإسلام في أوساط المسيحيين والوثنيين الأفارقة

حذرت الوفود المشاركة في مؤتمر الواجب العالمي لاتحاد الشباب المسيحي في المجتمعات الإسلامية، الذي عقد مؤخراً في كينيا، من سرعة انتشار الإسلام في أوساط المسيحيين والوثنيين والأفارقة.

ولم تخف تلك الوفود قلقها من إنشاء مراكز إسلامية حديثة في أفريقيا، بهدف التصدي للمسيحية، كما أنها أشارت إلى وجود زيادة ملحوظة في عدد الوُعّاظ المسلمين في القارّة الأفريقية.

اتجاه لمنع التدريس الديني في مقدونيا

أفادت الأنباء الواردة من يوغوسلافيا أن السلطات الشيوعية هناك بصدد إصدار قرار يحظر التدريس الديني في المدارس لكافة الأطفال دون سن الـ 15 سنة.

وكانت السلطات الشيوعية الكافرة قد قامت بملاحقة المئات من العائلات المسلمة في مقدونيا، وذلك لإدخالهم أطفالهم في المدارس الإسلامية، عوضاً عن المدارس الرسمية الشيوعية.

والجدير ذكره أن مقاطعة مقدونيا تضم حوالي نصف مليون مسلم، في حين يبلغ عدد المسلمين في يوغوسلافيا حوالي 4 ملايين نسمة.

من الظاهر أن قرار إعادة السماح للطالبات المسلمات بارتداء اللباس الشرعي، كان قراراً إعلامياً فقط. إذ أنه منذ بداية السنة الدراسة الجديدة في تركيا، والطالبات المسلمات يقمن باعتصام شامل، وذلك لمنعهن من جديد من ارتداء اللباس الشرعي في حرم الجامعات.

وكانت العشرات من طالبات جامعة مرمرة في استانبول قد اعتصمن أمام مداخلها في اليوم الأول للدراسة.

والجدير ذكره هنا بأن رؤساء الجامعات التركية قد اجتمعوا بحضور كنعان ايفرين رئيس دولة تركيا، وصادقوا على قانون جديد يقضي بمنع ارتداء اللباس الشرعي وتم منح رؤساء الجامعات صلاحيات استثنائية لتطبيق هذا القانون. وبعد صدور هذا القانون، خرجت العديد من التظاهرات معارضة هذا القانون وخاصة في قونية، حيث انضم أولياء الطلبة والطالبات إلى هذه التظاهرات.

شاهد أيضاً

waie383

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (383)

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (383) ذو الحجة 1439هـ – آب/أغسطس 2018م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *