العدد 270-271 - السنة الثالثة والعشرون ـ العددان 270 – 271

بعض الصور من المؤتمر

بعض الصور من المؤتمر

لقد كان يوم الثلاثاء هذا يوماً مشهوداً وقف فيه العلماء من أنحاء العالم مع حزب التحرير في صف واحد بكل قوة، ودعوا للعمل الجاد بكل قوة وأسرع وقت لاستئناف الحياة الإسلامية عبر إقامة دولة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة.

ولم يكن هذا اليوم مشهوداً لأن الحضور من العلماء تجاوزوا الخمسة آلاف عالم، ولا لأن مجموع الحضور تجاوز السبعة آلاف رجل، بل كان يوماً مشهوداً لأنها المرة الأولى التي يجتمع فيها نخبة من علماء الأمة يعلنون بصوت عال هزّ الأرض بأن العمل لإقامة الخلافة هو تاج الفروض وفرض الفرائض.

إن الأمة الإسلامية غنية بالعلماء المخلصين المخلَصين أمثال هؤلاء الذين حضروا هذا المؤتمر، وإننا على دراية تامة أن هناك أعداداً كبيرة تزيد على أضعاف مضاعفة لأعداد الذين اجتمعوا في مؤتمر العلماء في جاكارتا يودون وتمنوا الحضور والمشاركة في هذا المؤتمر، ليدعموا العمل الجاد لتطبيق الإسلام في واقع الحياة بعقيدته ونظامه، تمنوا فرصة الصدع بالحق على رؤوس الأشهاد لا يخافون في الله لومة لائم، فبعضهم منعته السلطات من مغادرة البلاد، ومنهم من صادرت جواز سفرهم، ومنهم من مارست عليهم الضغوط… وهنا فإننا نتوجه لهذه الفئة من منبرنا هذا بأن الباب مفتوح لكم أيها الأفاضل للالتحاق وعدم تفويت فرصة الدعوة والعمل لتطبيق الإسلام كما بين الله وأمر وذلك عبر إقامة الخلافة، وإن حزب التحرير بابه مفتوح لكم لمشاركته في العمل، والحزب يبشركم بأنه سيستمر بل سيزيد ويزيد قوةً في العمل لإقامة الخلافة على منهاج النبوة، والله ناصر عباده ولو بعد حين.

 

2 1

 

 

 

شاهد أيضاً

w393

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (393)

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (393) شوال 1440هـ – حزيران/يونيو 2019م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *