العدد 26 - السنة الثالثة – العدد 26 – ذو القعدة 1409هـ، الموافق حزيران 1989م

أخبار المسلمين في العالم:

أخبار المسلمين في العالم:

قال صلّى الله عليه وسلّم: «مَنْ أَصْبَحَ لا يَهْتَمُّ بِأُمُورِ الْمُسْلِمِينَ فَلَيْسَ بِمُسْلِمٍ».

(هذا بيان للنّاس)

لماذا تعتبر العمالة خيانة كبرى

كلمة العاملة على كثرة استعمالها لم يعد لها وقع في النّفوس، وأضحت لا تهزّ المشاعر بالرغم من أنّ واقعها لم يتغيّر، وخطورتها لم تتحوّل. فالعميل كان ولا زال هو مصدر الدّاء السياسي الذي تعاني منه الأمّة. والعمالة كانت ولازالت هي أعلى مراتب الخيانة. والجاسوس الذي يحكم عليه بالإعدام هو أقلّ شأنا وخطرا من العميل، لانّ الجاسوس يبيع بعض المعلومات للعدّو، بينما العميل يبيع البلاد والعباد للأعداء. لانّ موقعه يأتي في القمّة دائما سواء كان ذلك العميل رئيسا أو ملكا أو رئيسا للوزارة أو قائدا للجيش أو وزيرا أو نائبا، بينما الجاسوس غالبا ما يكون في أسفل هرم السلطة، وغالبا ما يكون ممن يسمونها (القاعدة الشعبيّة). فمن الأكثر خطورة ياترى الجاسوس أم العميل؟  لاشكّ أن العميل هو الأخطر. وإذا كان الجاسوس في عرف الجميع خائنا. فانّ العميل هو قمّة الخيانة وتاجها. وإذا كان الجاسوس يعاقب بالإعدام وتصيبه المعرّة من جرّاء الإثم الذّي ارتكبه والرذيلة المشينة التي اقترفها. فانّ العميل هو العار كل العار. ولا توجد هنالك عقوبة أكبر من الإعدام لتنفذ فيه وإلاّ لاستحقها.

لذلك يجب أن يعود لكلمة العمالة وقعها المشين، وصداها المستنكر وصيتها القبيح لدى كلّ النّاس. والى الذّين لا يقتنعون إلاّ بصعوبة بالغة نقول: إنّ كل الحروب المحليّة والإقليمية وما يسمونه (بالحرب الأهلية) ما هي إلا من ثمار العمالة ونتائجها. وانّ كلّ قذيفة تسقط على رؤوسكم من أفغانستان شرقا الى السنغال وموريتانيا غربا هي بسبب العمالة للدول الكافرة، والتي سببها الإعراض عن ذكر الله (أي شرعه). وان كلّ أزمة رغيف أو مجاعة تطالكم هي نتيجة للإعراض عن أوامر الله القاضية بإزالة الحكّام العملاء الذّين لا يحكمون بما أنزل الله. وتنصيب الحاكم الواحد الذي يحكم بشرع الله ويقطع دابر العمالة والتبعيّة والارتهان للغرب الذّي لايسمح بعودة الحكم بما أنزل الله وانّ المعيشة الضنك التيّ تعيشونها هي نتيجة الإعراض عن شرع الله الذي يطالبكم بعدم اتخاذ أعداء الله أولياء لكم، خصوصا وأنّ أولياء أموركم (يوادّون من حاد الله ورسوله) من دول الكفر وذلك بإخلاص العمالة لهم، وإظهار العداء لله ولدينه وللمسلمين.

والعمالة منذ زمن العميل الأكبر مصطفى كمال وحتى أصغر عميل يقبع في زوايا قصره المظلم في أيامنا هذه كان يرافقها دائما الحكم بغير ما أنزل الله والعكس صحيحي، أي والحكم بغير ما أنزل الله كان دائما نتاج العمالة.

أرأيتم ماذا فعلت العمالة بنا، وأيّة خيانة كبرى هي؟!

البابا يستنجد بإسرائيل لحماية لبنان

يوم 16/5/89/ ناطق باسم رئيس دولة اليهود أنّ البابا يوحنا بولس الثاني بعث برسالة الى هرتزوغ رئيس إسرائيل يحثه فيها على “اتخاذ تدابير عاجلة لمنع الدمار الذّي يتهدد لبنان”.

وصايا صندوق النقد الدولي

في الأسبوع الأخير من شهر أيار 1989 اجتاحت أنحاء عديدة من نيجيريا احتجاجات عنيفة ضد الحكومة يتزعّمها الطلاّب، وذلك بسبب المصاعب الاقتصادية التي نتجت عن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذّي وضعه الرئيس النيجيرى بابا نجيدا استجابة لوصايا صندوق النقد الدولي.

الحاكم الحقيقي: بنازير أم الجيش

نقلت وكالة رويتر في 27/5/89 عن باحث بريطاني أن رئيسة الوزراء الباكستانيّة بنازير بوتو لا تسيطر على البرنامج النووي لبلادها نظرا لانّ نخبة من العسكريين ومسؤولي المخابرات يخفون عنها أسرار ذلك البرنامج.

الملك حسين سئم صورته

الحكّام عودوا الشعب أن ينافق لهم ويسبّح بحمدهم. ولمّا كان هذا النفاق والتسبيح يولّد الأذى ويزيد في الخراب فان الحكّام يعودون باللوم على الشعب وبأنّ نفاقه هو الذّي أوجد الأذى.

  ومن هذا القبيل ابلغ الملك حسين بعض الصحافيين في 30/5/ 1989 أنّه سئم رؤية صورته في وسائل الإعلام الرسمية وحضّهم على نشر أمور مفيدة.

نداء حركة الجهاد الإسلامي إلى الجنود الدروز في الجيش الإسرائيلي

وجّهت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين نداءا إلى الجنود الدروز في حرس الحدود جاء فيه: “أيّها الجنود الدروز: منذ أكثر من أربعين عاما والعدوّ الصهيوني المجرم يحاول فصل بني معروف عن بقيّة الشعب، بل ويحاول ضمّهم إلى صفوفه واضعا إياهم في مواجهة بقيّة الجماهير المناضلة. إن هذا العدو طارئ وزائل. ودولته التي قامت هنا من أربعين عام لن تستمر أربعين عاما أخرى، فهي راحلة وساقطة والى زوال. لقد كنتم على مر التاريخ جزءا من الملايين التي عاشت على هذه البقعة من الأرض، والخيار اليوم هو لكم في أن تستمروا جزءا من الجماهير من أبناء الشعب شعبكم، ارفضوا تحمّل الدور القذر الذي يريده العدو لكم. لا تتورطوا في بحر الدم الذي يتسع يوم بعد يوم بين شعبنا والعدوّ الصهيوني المجرم، قولوا: لا، ولا تربطوا مصيركم بمصير قتلة الأنبياء والأبرياء فإنهم والله منهزمون ومولون الأدبار. وسينتصر شعبنا ويبقى لنا الوطن وتبقى لنا الدّيار وعندها (فسيعلمون من أضعف ناصرا وأقلّ عددا).

بيت المقدس 2رمضان 1409 هـ .

كفتارو يزور الولايات المتحدة

أنهى مفتي الجمهورية السورية الشيخ أحمد كفتاروا زيارة إلى الولايات المتحدّة، دامت بضعة أيّام بدعوة من وكالة الإعلام الأمريكية.

وألقى كفتارو خلال الزيارة عددا من المحاضرات الدينية. كما التقى في واشنطن بعض كبار المسؤولين في وزارتي الخارجيّة والدفاع، وعددا من زعماء الكونغرس بينهم زعيم الغالبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ جورج ميتشل.

بلدة بيت أولا تثأر لشهداء مجزرة نحالين

أول عملية مواجهة مع اليهود بالسلاح والذخيرة حصلت في بلدة (بيت أولا) جنوب الضفّة في 19/5/1989 حيث قام ثلاثة شبّان بالتصدي لدورية يهودية وكان عدد من اعترف بهم اليهود جندي قتيل وسبعة جرحى بينهم الضابط قائد الكتيبة برتبة عقيد. وقبل هذه العمليّة قام أحد شبان مدينة البيرة بإحياء ليلة القدر في المسجد الأقصى وتوجه صباحا إلى الحي اليهودي فقتل يهوديين وجرح أربعة آخرين وذلك طعنا بسكّين.

طلاب مسلمون تظاهروا في بكين

نقلت رويتر نبا قيام أربعة آلاف طالب مسلم بالتظاهر في شوارع بكين في 12/5/1989 احتجاجا على صدور كتاب صيني يسيء الى الإسلام، وردّد المتظاهرون “الله أكبر” و”احترموا العقيدة”. و “عاقبوا سلمان رشدي الصين” وطالب المتظاهرون السلطات بمعاقبة الشركة الناشرة للكتاب وحظر توزيعه ومعاقبة مؤلفه، والجدير بالذكر أنّ هذه المظاهرة هي ظاهرة جديدة تحصل للمرّة الأولى في الصين من قبل المسلمين هناك. وهي مؤشر على تعلّق المسلمين هناك بعقيدتهم على الرغم من الكبت الشيوعي الجاثم على صدورهم.

تظاهرة في الجامعة الأردنية وإبعاد إلى الضفّة الغربيّة

تظاهر عدد من الطلبة في الجامعة الأردنية مطالبين بالإفراج عن زملاء لهم اعتقلوا خلال الاضطرابات التي شهدتها عدة مدن أردنية ولم يفرج عنهم. ومن ناحية أخرى برزت ظاهرة جديدة مارسها النظام الأردني وهي قيامه بترحيل طلاب كان قد اعتقلهم إلى الضفة الغربية بتهمة أنهم “قاموا بنشاطات سياسية وشاركوا في الاضطرابات” وجدير بالذكر أنّ هذه الظاهرة تحصل للمرّة الأولى في الأردن حيث كان سائدا الإبعاد من غرب النهر إلى شرقه أي من قبل إسرائيل إلى الأردن وليس العكس. وهذا مؤشّر آخر على تنسيق النظام مع إسرائيل.

أهل الاختصاص يهربون من إيران

نقلت صحيفة (رسالات) الإيرانية عن مستشار لدى وزارة التربية الإيرانية أنّ نحو 200 ألف كادر إيراني متخصص هم حاليا في “خدمة الاستكبار في الولايات المتحدة”. وصرّح المستشار الذّي لم يورد اسمه أن “غالبية هؤلاء عادوا إلى الولايات المتحدّة بعد انتصار الثورة الإسلامية عام 1979” وأنّ 300 طبيب من جامعة شيراز في جنوب إيران يعملون حاليا في الولايات المتحدّة. وأبدى أسفه “للحماسة القليلة” لدى الطلاب الإيرانيين للدراسة. ورأى أنّ سبب هذه الظاهرة طول العطل المدرسيّة.

مسلسل الاعتقالات لا ينتهي في مصر

اعتقل النظام 40 شابا بتهمة الانتماء للتنظيمات الإسلامية. وقد تم اعتقالهم يوم 16/5/1989 لدى خروج المصلّين من المساجد عقب صلاة العشاء في حي إمبابة وحي العجوزة شمال القاهرة. وقل ذلك بأيام تمّ اعتقال خمسة آخرين من نفس التنظيمات ولفّق لهم النظام تهما عدّة.

بلغاريا تضطهد المسلمين

قامت بلغاريا بترحيل ما يزيد عن ألف مواطن من أصل تركي إلى تركيا منذ السادس من أيار 1989 لأنهم يشاركون في إضرابات عن الطعام وفي مظاهرات احتاج على الحملة التي تشنّها حكومة بلغاريا لتذويب المواطنين المسلمين والمنحدرين من أصل تركي في المجتمع البلغاري بالقوّة.

وتقول بلغاريا أن هؤلاء الذّين يدعون أنّهم من أصل تركي ينحدرون من نسل بلغاري أجبروا على الدخول في الإسلام تحت الحكم العثماني، وتريد هي الآن إرجاعهم إلى أصلهم.

وكان بعض الذّين طردوا يوم الجمعة 2/6/89 مصابين بجروح قالوا أن الشرطة البلغارية تسبب فيها أثناء الهجوم على المتظاهرين.

أجواء بيروت الشرقيّة

نشرت جريدة النهار البيروتية في 19/5/89 تعليقا بقلم سركيس نعوم يصوّر فيه الهواجس والأجواء المسيطرة على سكان المنطقة الشرقيّة. قال:

تلقّت جهات “شرقيّة” معلومات عن تصعيد عسكري خطير هدفه إسقاط عون. وسيقوم هذا التصعيد على مرتكزات ثلاثة:

1-اعتماد القصف المدمّر على كل الجبهات العسكرية وعلى داخل المنطقة الشرقية ، لتجميد تحرك كل القطع العسكرية الرسمية وغير الرسمية في مرحلة أولى، ولشلّ حركتها نهائيا في مرحلية ثانية.

2- شنّ هجوم عسكري نظامي سوري، أو حليف بتغطية مدفعية سورية على جبهة سوق الغرب بقصد اختراقها واحتلال كل المنطقة الممتدة من هذه البلدة حتى بعيدا، بحيث يصبح القصر الجمهوري

ساقطا عسكريّا أو فعليّا. وقد يكون الخرق على جبهة أخرى لكن الهدف دائما هو قصر بعبدا.

3- انتظار تفاعلات هذا التطوّر العسكري الخطير على الصعيد المسيحي “الشرقي” وعلى الصعيد المسيحي عموما. وتوقّع بروز جهات مسيحية عدّة للمطالبة بتسوية ما مع سوريا تفاديا للأسوأ، خصوصا بعد التطوّر الدراماتيكي الأخير.

واستعدادا لهذه المعركة الفاصلة، إذا جازت تسميتها كذلك، حشدت سوريا كل الفرق اللازمة على هذه الجبهة وعلى جبهات أخرى. وطبيعيّ في هذه الحال ألاّ تقف “الشرقية” الرسمية وغير الرسمية مكتوفة, وأن تحاول التصدي لهذه الخطّة بوسائل متنوّعة، منها إحكام الاستعداد العسكري على الجبهات والتحضير للمعركة الفاصلة التي يدبرها السوريون، ومنها أيضا استنفار الصداقات في العالم العربي والعالم عموما لممارسة ضغط واسع على دمشق يمنعها من الإقدام على مثل هذا العمل.

وفي هذا المجال تشير المعلومات إلى أنّ هناك أسئلة معيّنة وجهها البعض في الشرقيّة إلى العراق لمعرفة موقفة في حال إقدام سوريا على تنفيذ هذا العمل أو محاولتها تنفيذه. ولمعرفة ما إذا كان مستعدا لافتعال صدام عسكري حدودي معها لتخفيف الضغط عن الجيش اللبناني، أو ألّه لحشد قوّات مهمّة على حدوده مع سوريا ضغطا عليها للعدول عن خطّتها.

وتشير المعلومات أيضا إلى أنّ استمزاجا غير مباشر حصل لمعرفة موقف إسرائيل في حال محاولة سوريا تنفيذ خطّتها العسكرية باعتبار أنّها معنيّة بتطور الأوضاع في لبنان منذ زمن بعيد.

شاهد أيضاً

w387

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (387)

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (387) ربيع الآخر 1440هـ – كانون الأول/ديسمبر 2018م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *