العدد 234-235 - العددان 234-235 – السنة العشرون، رجب وشعبان 1427هـ، الموافق آب وأيلول 2006م

منشورات الشريف حسين الذي ألقته الطائرات الإنكليزية على الفلسطينيين 1917م

منشورات الشريف حسين

الذي ألقته الطائرات الإنكليزية على الفلسطينيين 1917م

 

أصدر شريف مكة وملك الحجاز الحالي منشوراً إلى الضباط والجنود العرب في الجيش العثماني، وطلب منا أن نبلغكم إياه، فاقرأوه بتمعن واغتنموا الفرصة لتهربوا وتأتوا إلينا، وسنستقبلكم كأصدقاء مرحبين بكم، وستلاقون منا معاملة حسنة، وستجدون معنا مندوبين من قبل شريف مكة وملك الحجاز الحالي، فسيستقبلونكم وتساعدونهم أنتم في تحرير العرب

الجيش الإنكليزي في فلسطين

وهذا هو المنشور:

إلى جميع العرب وسواهم من الضباط والرجال الموجودين في الجيش العثماني.

سمعنا بمزيد الأسف أنكم تحاربوننا نحن الذين نجاهد في سبيل المحافظة على حكام الدين الإسلامي الشريف من التغير والتحرير، وتحرير العرب قاطبة من حكم الأتراك، ونعتقد أن الحقيقة الخالصة لم تصل إليكم؛ لذلك أرسلنا لكم الشعار ممهوراً بمهرنا لنؤكد لكم أننا نحارب لأجل غايتين شريفتين وهما: حفظ الدين، وحرية العرب عامة.

لقد أرسلنا الأوامر مباشرة إلى عموم رؤساء ورجال قبائلنا بأنه إذا أسرت جيوشنا أي واحد منكم يجب أن يعاملوكم بالحسنى ويرسلوكم إلى أولادي حيث يرحبون بكم ويحسنون وفادتكم.

لقد كانت المملكة العربية مستعبدة تحت سلطة الأتراك مدة طويلة، فقتلوا من قتلوا من إخوانكم، وصلبوا من صلبوا من رجالكم، ونفوا نساءكم وعيالكم بعد تحريف دينكم، فكيف تطيقون الصبر بعد ذلك، وتتحملون عناء الاستمرار معهم وترضون بمعاونتهم؟

هلموا للانضمام إلينا، نحن الذين نجاهد لأجل الدين وحرية العرب حتى تصبح المملكة العربية كما كانت في عهد أسلافكم إن شاء الله تعالى، والله الهادي إلى سواء السبيل.

شاهد أيضاً

w393

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (393)

مجلة الوعي: أبرز عناوين العدد (393) شوال 1440هـ – حزيران/يونيو 2019م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *